اختتام كأس بيار كخيا لكرة السلة في بشري

اختتم “كأس بيار كخيا لكرة السلة”، الذي نظمه نادي قنوبين على ارض النادي في بشري، تكريما لانجازاته على صعيد رياضة كرة السلة اللبنانية، بفوز فرق نادي قنوبين الرياضي على نادي هوبس بالمبارايات النهائية.

وقد حضر النهائي الى جانب المكرم، رئيس بلدية بشري فريدي كيروز، رئيس اتحاد كرة السلة السابق ورئيس تجمع اندية كسروان روبير ابي عبدالله، رئيس نادي قنوبين جو الفخري، عضوا مكتب الرياضة في “القوات” اندريه حويك وبسام شيبان، وحشد من جمهور كرة السلة.

وكانت كلمة شكر لرئيس نادي قنوبين جو الفخري، رحب فيها بالجميع “على ارض نادي قنوبين، هذا النادي الرياضي المناضل، الباقي والمستمر والذي نجح بفضل شبابه وشاباته وبيئته الحاضنة، واستطاع أن يعبر بشجاعة وشرف وبأصعب الظروف، مرحلة القهر والطغيان في زمن الوصاية والاضطهاد، مرتكزا على مبادىء وقيم آمن بها مجتمعنا على مر العصور، متسلحا بأخلاق عالية وهادفا الى مستقبل رياضي واعد”.

وقال: “تجربتنا القاسية منذ تأسيس النادي عام 1993 زادتنا اصرارا وايمانا على مواجهة الشر والفساد اينما وجد في مسيرتنا، فكيف بالحري اذا كان في صلب التركيبة الحالية للاتحاد الذي ننتمي اليه، الاتحاد اللبناني لكرة السلة، فالكلام عن الواقع المرير لهذا الاتحاد وعن غرقه في الفساد الاداري والفني قد يطول كثيرا ولا جدوى من الغوص فيه الآن.”

وأردف: “لقد آن الاوان لاصلاح الواقع الرياضي للعبة كرة السلة عبر اعتناق ذهنية متجددة ترتكز على تبني اخلاقيات وسلوكيلت لطالما تباهى بها اجدادنا على مر الايام، والابتعاد عن الزبائنية والحسابات الشخصية في اتخاذ القرارت الرياضية، واعتماد معايير رياضية علمية شفافة. فإن اولى الخطوات باتجاه الاصلاح المنشود تكون عبر تغيير جذري في واقع الاتحاد الحالي، والعمل بمناقبية وبكل شجاعة على الاتيان بأشخاص كفوئين نظيفي الكف واصحاب رؤية رياضية مستقبلية تساهم في اصلاح الوضع الحالي وتطويره، بحيث تنتقل لعبة كرة السلة اللبنانية الى المستويات الدولية”.

وختم: “من هنا، لقد بادر نادي قنوبين بالدعوة الى هذه الدورة الرياضية واطلق عليها اسم كأس بيار كخيا. وهي المرة الاولى التي تسمى بها دورة بإسم شاب من الشباب، وذلك ايمانا منا بإعطاء الفرصة المناسبة لرفيقنا بيار لما يتمتع من مواصفات تنسجم مع قناعاتنا وتطلعاتنا التي ذكرناها. وعليه فإن نادي قنوبين يدعم بيار كخيا في ترشحه الى مركز رئيس اتحاد كرة السلة اللبنانية، فالاصلاح والتغيير في واقعنا الرياضي يحتاج الى الجرأة والمبادرة، من هنا ومن وحي ورقة التفاهم بين “القوات اللبنانية” و”التيار الوطني الحر”، والتي يعلق عليها الكثير من آمال في مجتمعنا المسيحي واللبناني، ادعو رفيقنا جهاد سلامة في التيار ومن يمون عليهم، إلى دعم هذه المبادرة وتأمين نجاحها. فالرياضة هي اولا ترويض للذات للترفع عن الصغائر وبلوغ الاهداف بأخلاقيات عالية، فيكون النجاح مستحقا على حلبة الكرامة ومنسجما مع تاريخنا”.

وبدوره، تحدث أبي عبدالله عن “تاريخ العلاقة مع نادي قنوبين، وبخاصة مع رئيسه جو فخري ورفاقه في الهيئة الادارية، منذ أن كان النادي مهجرا قسرا وحتى اليوم”. ثم أشاد ب”مناقبية الرئيس واعضاء النادي وهنأهم على نشاطاتهم المستمرة والجامعة لشبيبة البلدة وللاندية الصديقة الاتية من كل لبنان”.

واخيرا تمنى لكيروز “النجاح الدائم”، وأشاد ب”الدعم الذي قدمه ويقدمه كخيا”، متمنيا له “التوفيق في مسيرته وخاصة في ترشيحه لرئاسة كرة السلة فتكون جامعة لعائلة كرة السلة، لاننا بالانفتاح والتلاقي نبني لعبة على قدر الامال”.

من جهته، شكر كيروز نادي قنوبين على “عمله على صعيد الرياضة في بشري”، وجدد دعمه “المعنوي والمادي للنادي لتقديم الافضل والوصول الى الدرجة الاعلى على صعيد كرة السلة”.

اما كخيا، فشكر رئيس الهيئة التنفيذية في “القوات اللبنانية” سمير جعجع ونائبي جبة بشري ستريدا جعجع وايلي كيروز “على جهودهم”، وشكر فخري على “مبادرة تكريمه”.

ووزعت ختاما الكؤوس والميداليات على اللاعبين.

نقلاً عن الوكالة الوطنية للاعلام.

1eca8ccc-cd38-4026-9d59-8d87bac811d6

5cc1786f-b7f5-44ca-9557-7f487376a46d

35b83801-aa94-4634-9085-e07e86b2e737

76d83f8e-9252-47e6-8113-50da9d394201

409d5aba-6eca-43cf-9bfc-0830be22061c

78339b53-3389-4c93-b22a-ae9030cc1bde

03348556-9685-4f5d-b336-27c0e84587d7

b13f5697-df97-4d46-8631-d22c3109b491

b4055335-d24e-4e91-84d7-1ad1a19dbd2c

f5ecd11a-005e-4d2e-aa77-0b33245c3e6f

f08aadc3-7713-4da0-9ccd-8c876ab6e446

مقالات مقترحة

أخبارنا على فايسبوك

The Access students were asked to prepare a community service project. (A project where they would be volunteers) They decided to build a free library. The library is now installed in Saint Geryes park Bcharreh. The Access students collected books and stories from different donors to put them in this library, they even helped with the construction and painting of it. This project is sustainable because it will offer an opportunity for the visitors of the park to read during their free time while contemplating the nature. A big thanks to the US embassy for always helping the access students as well as to the Municipality of Bechareh and CMF . ... See MoreSee Less

تمت مشاركة ‏منشور‏ ‏Couvent Saint Joseph دير مار يوسف بشري‏ بواسطة ‏‎Municipality of Bsharri‎‏. ... See MoreSee Less

لم يمت ابدا ، انما ببركة الرب انتقل الى احضان الحياة الأبدية في جوار الملائكة والقدسين. هو الراهب الكرملي - الأخ جوزيف سركيس للقديسة تريزيا، الذي اختاره الله ودعاه نهار الأحد ليشاركه نعم المحبة واسرار السلام الأبدي. كان فتيا، ولد وترعرع في بقاعكفرا، بلدة القديس شربل مخلوف، وعلى خطاه سار نحو مدرسة القداسة ، فإرتسم راهبا كرمليا في دير مار يوسف للرهبان الكرماليين في بشري. لم يتوانى يوما عن خدمة الرب ومذبحه المقدس، وكان مثالا يحتزى به في أعمال المحبة، يحيى دوما بالايمان ويتكلم بلسان النعم الالهية. فارقته الحياة نعم، ولكنها دونت له جزيل أعماله ونواياه الصالحة، ووضعتها في عهدة الموت ليكرمه فردا جديدا في عائلة أوروشليم السماوية. بخطى ثابتة، اكمل مسيرته على الأرض راهبا بتولا دائم الابتسامة والتواضع، مترفعا عن المرض ومآسي الحياة. بإندفاع الحب الصادق للرب ولخلقه، كان صورة المثال الصالح للأخ المحب القريب من معاناة الناس، فلم يغمض له جفن قبل ان يزور مطمئنا على كل عجوز او مريض في قضاء بشري ، مشيا على الأقدام ذهبا وعودة، بثوبه الرهباني والابتسامة التي تعلو نور وجهه المليء بنبض الحياة. وبالرغم من التعب والألم، الذي اثقل كاهله عليه بعد ان شفي واستعاد وعيه من غيبوبة سريرية فتكت به جراء حادث في احدى محطات حياته، استمر دوما بروح الإخاء والطاعة مترجما إياها سلاما لكل محيطه. أحب كنيسة القديس يوسف من كل قلبه، اعتنى بها وكأنها ملاذه الوحيد ، وزينها بزهور وورود جمعها بيده من اعلى قمم الجبل الى ادنى هضاب الوادي. ايها الأخ المحب المتواضع، سنفتقدك راهبا يسير في الطرقات حاملا في يديه اجمل الورود والأزهار، ستفتقدك بيوت المرضى والعجائز وضحكات الأطفال. ولكننا كلنا يقين ان اعمالك التي زرعتها بيننا وورودك التي جمعتها لتبارك مذبح الرب لم تذهب سدا فهي كلها كما كنت تقول مسجلة في ملكوت السماء، وستزهر امامك راحة وبركة ابدية. انت اليوم فارقتنا ، لتدخل دني الحق، لترنم في تسبيح الآب مع الملائكة. اعذزنا ان زرفنا دموعا لوداعك، ولا تلمنا ان اشتقنا اليك، ونحن على اتم علم بأن رحلة سعادتك قد بدأت الآن وستستمر عن يمين الآب الى دهر الداهرين. صلي لأجلنا ايها الأخ الحبيب، فنحن نستودعك نعمة الثالوث الأقدس على امل اللقاء في الحياة الثانية